أحداث ومؤتمرات الكلية

نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية يلتقي الهيئة التدريسية والإدارية في مركز اللغات

التقى الدكتور زياد السعد نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الأكاديمية، رئيس مجلس مركز اللغات، الهيئة التدريسية والإدارية في المركز لمناقشة عدد من القضايا التي تهم المركز كالخطط والامتحانات ومحتوى المساقات، بحضور مساعدة رئيس الجامعة مديرة مركز اللغات الدكتورة أمل نصير. وتحدث السعد خلال اللقاء حول أهمية توخي الدقة في إعداد محتوى المساقات التي يطرحها المركز، بما يخدم أهدافها بتعليم الطلبة مهارات الاتصال في اللغتين العربية الانجليزية. وأشار إلى أن الجامعة أنهت عملية مراجعة الخطط الدراسية لكافة التخصصات لمرحلة البكالوريوس، وهي الآن تعمل على مراجعة الخطط الدراسية للدراسات العليا، وذلك ترجمة لأهداف الخطة الإستراتيجية لجامعة اليرموك 2016-2020 للارتقاء بالعملية التدريسية بالجامعة بدأ من تطوير الخطط الدراسية لكافة الدرجات العلمية، ومن ضمنها محتوى المساقات التي يطرحها المركز، وطرق تدريسها، مؤكدا حرص الجامعة على توفير البيئة التعليمية السليمة لطلبتها وتوفير المختبرات والأجهزة التعليمية، وسيتم في المستقبل القريب توفير مختبرات ضمن المقاييس الدولية لاستخدامها في تدريس اللغات المختلفة في الجامعة. وأشاد السعد بالتطور الملحوظ الذي يشهده المركز نتيجة للجهود التي تبذلها أسرته من أكاديميين وإداريين من أجل المحافظة على السمعة العلمية المتميزة التي يحظى بها المركز إقليميا ودوليا. بدورها استعرضت نصير المنهجية التي يعمل بها المركز المتعلقة بتحويل عملية التدريس المساقات الدراسية إلى نظام التعليم الإلكتروني، وكيفية تنسيق الامتحانات الجديدة المحوسبة، إذ يتم إعدادها ومراجعتها من قبل لجان متخصصة شُكِّلت لهذه الغاية، لافتة إلى أن المركز قام بإعداد دراسة بالحالات الدراسية للطلبة الذين تكرر رسوبهم في مساق أو أكثر من المساقات التي يطرحها المركز، بهدف معرفة الأسباب الحقيقية لتكرار بعض حالات الرسوب، ومعالجة مواطن الخلل إن وجدت، وأن المركز بصدد عقد دورات تدريبية للمدرسين لإكسابهم مهارات بناء الاختبارات على نظام الحوسبة وذلك بالتعاون مع كلية التربية. وثمنت جهود إدارة الجامعة واهتمامها بتطوير المركز الذي يعد أيقونة على المستوى الإقليمي والدولي في تدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها، حيث أن المركز يستقبل في الفصل الدراسي الواحد ما يقارب ثمانية آلاف طالب وطالبة لبرنامجي اللغة العربية والانجليزية.